الأربعاء 23 يوليو 2014 -  العدد 2276
 - وقفات متفرّقة وهامة مع ليلة القدر  - كيف تَكسِب ليلة القدر؟  - بيت البدر .. نموذج معماري مميز  - الدجاج للإفطار والبيض المسلوق للسحور  - القرنفل ينشط القلب ويقوي المعدة والكبد  - العسل غذاء الصائم المثالي  - التفاح يخفض الكوليسترول ويطرد السموم  - فاطمة عبدالرحيم : أعشق الغبقات  - محمد رمضان : شرف لي إني “بلطجي”  - مؤشرات البورصة تغلق في المنطقة الخضراء إثر موجة شراء على الأسهم الصغيرة  - 1.8 مليون دينار أرباح «كافكو» في الربع الأول  - «كفيك» تحصل على موافقة الدائنين بتخفيض الأقساط السنوية إلى 4 ملايين دينار  - 146 ألف دينار أرباح «مينا العقارية» من بيع أحد أصولها  - «تابعة لـ«آبار» تفوز بمناقصة جديدة  - تراجع أرباح «الخليج للزجاج» في النصف الأول 30 % إلى 799 ألف دينار  - الذهب يستقر فوق 1300 وسط تصاعد توترات أوكرانيا  - سعر «أوبك» يتراجع بحدود 47 سنتا ويستقر عند 105.07 دولارات للبرميل  - «التقدم» توقع عقد توريد جديد مع «بهبهاني وأولاده»  - «ضمان» : تراجع الاستثمارات الاجنبية المباشرة في الدول العربية بنسبة 9 % عام 2013  - النظام المالي العالمي سيتحول إلى التمويل الإسلامي
 
وقت الصلاة
الطقس
الاشتراك في نشرة البريدية
اشترك معنا في نشرة الموقع الأسبوعية لتصلك
بالبريد
رصاصة
وزارة الخارجية .. نطالبكم باستنساخ السفير الدعيج ..
سالم مليحان الحربي 
تاريخ النشر : 30/04/2013
-1

 إن الانطباع السائد في المجتمع الكويتي أن سفارات الكويت بالخارج لا تهتم إلا بالشخصيات إن كان من أبناء الأسرة الحاكمة أو من الشخصيات التي تتبوءُ مناصب بالبلد!

حتى أتى السفير حمد الدعيج على رأس سفارة الكويت بالأردن وغير جميع الانطباعات السابقة إلى تفاؤل فأصبح المواطن البسيط من الشعب الكويتي مسؤولا كبيرا في نظر السفير الدعيج في الاهتمام وتسهيل أي مشكلة تعترضه بالأردن .
وأصبحت الأسرة الكويتية لا تخاف على ابنها الطالب في الأردن فهناك من يسهر على راحته ويعامله وكأنه من أبنائه ألا وهو السفير غير العادي الدكتور حمد الدعيج.
فهو يزور الطلبة في مساكنهم ويتواجد معهم في تجمعاتهم بعمان .
و آخر انجازات السفير الدعيج هو شمول الطلبة من فئة البدون على الضمان الصحي المشمول به الطالب الكويتي. وجميع هذه المعلومات أو الاشادات تصلني من طلبتنا في الأردن .
رسالتي إلى وزارة الخارجية... يجب عليكم مخاطبة معاهد الأبحاث العالمية العاملة على بحوث الاستنساخ والطلب منهم استنساخ السفير الدعيج لكي يشعر المواطن الكويتي في أي بلد يذهب إليه أن هناك رجلا يهتم ويسهر على راحته ..
أو وضع معهد دبلوماسي بالخارجية يكون السفير الدعيج هو المحاضر فيه لكي يتعلم منه السفراء الآخرون بالخارجية فن التعامل مع المواطن وكيفية تسخير جميع طاقات السفارة لخدمة المواطن الكويتي .
فشكرا لك السفير الدكتور حمد الدعيج من أبنائك الطلبة في الأردن ..

Salm.alharbi@hotmail.com

Twitter :  @salm_al7rbi
عدد المشاهدين : 118
أنشر الخبر على مواقع الاجتماعية
Close

شكرا لك لاشتراكك في نشرة الموقع الاسبوعية